أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الثلاثاء في 5 تشرين الثاني 2019 / النهار‎ يؤكد متابعون أنّ أكثر من وزير ونائب حالي وسابق غابوا عن لقاء قواعدهم السياسية والحزبية والشعبية، وبعضهم لم ‏يغادر منزله منذ فترة وألغى سفره المعتاد كي لا يقال إنّه هرب‎. قة بإنتفاضة لبنان‎ ...
 
أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الاثنين في 4 نشرين الثاني 2019 / النهار‎  علم أن الكلمة الوحيدة التي قالها رئيس الجمهورية بوجوم للرئيس سعد الحريري عند استقباله في قصر بعبدا لتسليم ‏كتاب الاستقالة: يعطيك العافية... يعطيك العافية‎. 
 
أسرار الصحف الصادرة في بيروت صباح اليوم الجمعة 1 تشرين الثاني 2019 / النهار بدأت جهات في المجتمع المدني من خارج الحراك تحضير عدد من ملفات الفساد لعرضها على الرأي العام اللبناني في فترة مقبلة. 
 
اسرار الصحف اللبنانية الصادرة صباح اليوم الخميس 31 تشرين أول 2019 / النهار 
 
أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 30 تشرين الأول 2019 / النهار  قال مسؤول قواتي ان التهديدات التي تطاول الحزب ورئيسه لا تنفع، خصوصا الكلام عن عدم تمتع جعجع بحصانة لان "زمن الاول تحول" والوصاية الجديدة لا ترقى الى مستوى الوصاية السابقة وان الحزب حاليا كلما حوصر كلما ازداد قوة. 
 
أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الثلثاء في 29 تشرين الأول 2019 / النهار  تمنى حزب بارز على بعض حلفائه في 8 آذار سحب أنصارهم الذين يتظاهرون في الشوارع بأعداد كبيرة، بذريعة أن "القوات اللبنانية" تقود الحراك المسيحي وأن دولاً مناهضة لمحورهم تمول هذا الحراك. 
 
أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الإثنين في 28 تشرين الأول 2019 / النهار  يشن اعلاميون قريبون من العهد حملة على زميل لهم عمل مستشارا للرئاسة قبل ان يتم اقصاؤه بطلب من رئيس "التيار الوطني الحر". 
 
أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الجمعة في 25 تشرين الأول 2019 / النهار  نصبت المعارضة العونية خيمة لها في ساحة الشهداء مؤكدة مشاركتها في التحرك المطلبي الشعبي الاستثنائي الذي يعبر عن الروحية الحقيقية والتوجه الحقيقي للتيار الوطني الحر. 
 
أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الخميس في 24 تشرين الأول 2019 / النهار 
 
أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 23 تشرين الأول 2019 / النهار  يتم تداول تسجيل صوتي لاحد نواب المتن الشمالي العونيين يقول فيه ان الرئيس عون ضرب بيده على الطاولة وقال انه سيعاقب كل الذين شتموه والوزير جبران باسيل.