سمير_الخطيب

 
مهمة الخطيب تفعيل العلاقة اللبنانية – السورية! النهار / أفادت معلومات مصادر مواكبة لحركة الاتصالات الجارية أنه لم يحرز تقدم جدي في مضووع الحكومة وتأليفها، وان الأمور لا تتجه الى الحلحلة. وتخوفت المصادر من ان يلقى اسم الخطيب مصير اسمي الصفدي وطباره. وتحدثت عن اسم سيدة لا يزال مطروحاً أيضاً.
 
ارتفاع أسهم الخطيب لرئاسة الحكومة؟ اللواء / عاشت الأوساط السياسية والدبلوماسية والرسمية ارتفاع أسهم المهندس سمير الخطيب كمرشح محتمل لتأليف الحكومة، الا ان ارجاء الاستشارات النيابية إلى الأسبوع المقبل، على وجه مبدئي، وليس حاسماً.
 
حظوظ تسمية الخطيب قائمة.. وماذا اشترط من الآن؟ الجمهورية / شاع أمس انّ حظوظ تسمية صاحب شركة «خطيب وعلمي» المهندس سمير الخطيب قد تراجعت، وقالت مصادر مطلعة على حركة الإتصالات في بعبدا لـ«الجمهورية» انّ هذه الحظوظ ما زالت قائمة حتى اللحظة، وانّ الحديث عن إدراجه على لائحة الأسماء المحروقة «ليس دقيقاً».
 
الشارع السني مستاء من الخطيب النهار / قالت مصادر معنية معنية لـ”النهار”، إن “ثمة مسألة تشغل الشارع السني، وخصوصاً على مستوى رؤساء الحكومات السابقين والنخب السياسية والدينية في الطائفة التي لا تخفي جملة من الاعتراضات على المقاربة التي يقدّم سمير الخطيب عبرها، وان هذا المشهد لم تعرفه طريقة تأليف الحكومات قبل الطائف وخصوصاً بعده اذ بات موقع الرئاسة الثالثة في وضع أفضل على مختلف الصعد.
 
الخطيب يعطي “الداخلية” للتيار الوطني الحر؟ الجمهورية / تحدثت معلومات عن انّ الحكومة التي ستتكوّن من 24 وزيراً سيكون بينهم 6 وزراء دولة من السياسيين، وقد حسمت بعض الأسماء ومنها: سليم جريصاتي، محمد فنيش وعلي حسن خليل، على ان يسمّي الحريري وزيراً سياسياً، الى وزيرين آخرين لتكتمل هذه المجموعة قبل الاتفاق على اسماء الوزراء الاختصاصيين الـ 18.
 
هل يحترق اسم الخطيب خلال ساعات؟ اللواء / اشارت مصادر سياسية مطلعة لـ”اللواء”، ان الوضع الحكومي على الرغم من كل الأجواء الإيجابية التي جرى تعميمها بشكل فجائي أمس، وصل إلى التوازن بين الانفراج والتشاؤم، مع تسارع وتكثيف الاتصالات بين المرشح بتشكيل الحكومة سمير الخطيب وبين المعنيين بتشكيل الحكومة ولا سيما مع الرئيسين ميشال عون وسعد الحريري، حيث تردّد ان هذه الاتصالات قطعت شوطاً كبيراً للاتفاق على الشكل والحجم، أي انها ستكون حكومة تكنو-سياسية، ومبدئياً من 24 وزيراً بينهم ستة وزراء دولة أو من يمثل التيارات السياسية، والباقي تكنوقراط أو اختصاصيين وممثلين عن الحراك الشعبي.
 
حكومة من 24 وزيراً.. وهذا ما طرحه باسيل على الخطيب الجمهورية / تحدثت معلومات عن انّ الحكومة التي ستتكوّن من 24 وزيراً سيكون بينهم 6 وزراء دولة من السياسيين، وقد حسمت بعض الأسماء ومنها: سليم جريصاتي، محمد فنيش وعلي حسن خليل، على ان يسمّي الحريري وزيراً سياسياً، الى وزيرين آخرين لتكتمل هذه المجموعة قبل الاتفاق على اسماء الوزراء الاختصاصيين الـ 18.
 
الفرزلي: النقطة المركزية هي تبني الحريري تسمية الخطيب ودعمه وكالات / رأى نائب رئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي في حديث الى "صوت لبنان 93,3" أن "المؤشرات واضحة وتدل على وقائع إيجابية جدا باتجاه تأليف حكومة، لكن النقطة المركزية تتمثل بتسمية الرئيس سعد الحريري الرئيس المكلف الجديد ودعمه، ما يضمن نجاح الحكومة الجديدة".
 
مصادر بيت الوسط لـ"الجمهورية": الحريري ما زال على موقفه الداعم للخطيب الجمهورية / تنتظر الأوساط الحكومية والسياسية ما سيكون عليه موقف الحريري، الذي سيبنيه في اجتماع مرتقب لكتلة «المستقبل» قبل الاثنين. وقالت مصادر «بيت الوسط» لـ«الجمهورية»، ان «ليس على لائحة مواعيد الحريري اليوم اي موعد لمثل هذا الإجتماع». ولم تشأ هذه المصادر نفي او تأكيد المعلومات التي قالت بإنعقاده الأحد المقبل، رافضة الربط بين هذا الموعد واي حراك في الشارع.
 
الخطيب مستمر في عرض خدماته لرئاسة الحكومة / نقلت مصادر مقربة عن مدير عام شركة “خطيب وعلمي” ​سمير الخطيب​، عبر قناة “الجديد”، أنه “مستمر في ترشحه لرئاسة الحكومة​ المقبلة، ومستعد لنهار الاثنين للتكليف ثم التأليف”.
 
سمير الخطيب يعتذر قبل ان يكلف / اعلن المهندس سمير الخطيب اعتذاره عن تشكيل الحكومة، وذلك قبل يوم من موعد الاستشارات النيابية الملزمة.
 
بعد التعثّر في طريق الخطيب... هكذا علّق مرجع مسؤول لـ"الجمهورية"! الجمهورية / تعليقاً على ما آلت اليه الامور لجهة التعثّر في طريق المهندس سمير الخطيب، قال مرجع سياسي مسؤول لـ«الجمهورية»: «كان من الافضل لو انّ موعد الاستشارات لم يكن بهذا البعد الزمني بين الاعلان عنه وبين موعده، فلو كان تحدد هذا الموعد الخميس الماضي لكان التكليف قد حصل، ولَما كنّا وصلنا الى ما وصلنا إليه من تعقيد».
 
مصادر حزب الله : الحريري اخل بوعده / اعتبرت مصادر مقربة من حزب الله “ان ما حصل امس من خلال اعلان المهندس سمير الخطيب انسحابه لان مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان ابلغه خلال لقائه ان هناك توافقاً سنّياً على ترشيح الرئيس سعد الحريري، “سابقة” في الاستحقاق الحكومي، والرئيس الحريري اخلّ بوعوده بعدم الالتزام بتسمية الخطيب، في حين ان الكتل النيابية التي تُشكّل الاكثرية البرلمانية كانت حسمت موقفها بالتصويت للخطيب”، موضحةً “اننا عدنا الى المربّع ما قبل الاول والحلقة المُفرغة ذاتها، بعدما كانت الحكومة، تكليفاً وتأليفاً قاب قوسين او ادنى”.