بواخر_تركية

 
الخطة الإنقاذية للكهرباء: التمديد لاستئجار بواخر تركية الحياة / لم تحسم مصادر وزارية لبنانية ما إذا كان مجلس الوزراء في جلسته الاثنين برئاسة رئيس الحكومة سعد الحريري في السراي الكبيرة، سيتوصل إلى إجراء مراجعة نهائية لمشروع الموازنة العامة للعام الحالي، في ظل التباين حول الرقم المالي المقترح لها، بين موقف لوزراء حزب “القوات اللبنانية” يقترح استنساخ مشروع الموازنة الذي كان مقرراً للعام الفائت، وآخر يطالب بزيادة الاعتمادات المالية بذريعة أن هناك ضرورة لها.
 
حقائق كهربائية مدوية: دفتر شروط الخطة غير مطابق لقـرار الحكومة ودائرة المناقصات أنقذت الدولة من غرامات استجرار البواخر على الشبكة المركزية / طويلة كان رأس حربتها رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل (الذي بادر إلى الكشف عن تفاصيل الخطة التي شملت اسم الشركة التركية كارادنيز المكلفة تأجير الدولة اللبنانية البواخر العائمة لاستجرار الطاقة) ، إضافة إلى حلفاء التيار وخصومه على السواء.
 
ابي خليل لم ينفِ هذه المرة لكنه اعترض على الصفقات بالتراضي اينوما / كان لافتا أن الوزير سيزار ابي خليل لم ينفذ عرض شركة سيمنز الألمانية هذه المرة إنما اعترض على على ما اسماه الصفقات بالتراضي
 
لماذا لا تشارك سيمز في مناقصات الكهرباء؟؟ اينوما / م. ع.ك. علقت مصادر متابعة على ما تم تداوله من أخبار مؤخرا في موضوع الكهرباء فقالت إن في عدم مشاركة سيمنز بمناقصات وزير الطاقة لتلزيم معامل الكهرباء دليل على أرجحية موقف إدارة المناقصات من دفاتر شروط المناقصات التي يصممها الوزير على القياس. ويؤكد انتصار مديرها العام في معركته المستمرة مع وزير الطاقة حول مناقصة البواخر وغيرها من المناقصات المشبوهة!
 
دلع، عبث، استهتار، فوقية واستباحة تحكم قطاع الكهرباء، فمن يتصدى؟ اينوما / مراقب عن كثب القيصر يفحم ميركل ومدير عام سيمنز ، ويلقنهما درساً جعلهما يندمان معاً على التدخل في ما يتجاوز حنكة الأولى في السياسة وإدارة  المصالح العليا للدولة، وخبرة الثاني في تكنولوجيا الطاقة وتوفير الحلول البديلة في وقت قياسي!
 
مناقصة البواخر إلى الحكومة الجديدة سياسة تقرير إيل الاخبار / إيلي الفرزلي عندما مرّر مجلس الوزراء، في جلسته الأخيرة قبل تصريف الأعمال، مناقصة الـ850 ميغاواط، إنما أراد أن يحقق ما عجز عن تحقيقه خلال سنوات. لكن سعي وزارة الطاقة وإدارة المناقصات لتنفيذ القرار، أظهر أنه قرار متسرّع غير قابل للتنفيذ، لما يشوبه من تناقضات. بعد خمسة أشهر من القرار، اقتنع الجميع بأن لا خيار سوى أن تنتظر المناقصة تشكيل الحكومة الجديدة لتعود إليها مجدداً
 
كلام الوزير باسيل ينتظر التوضيح اينوما / من المقصود بكلام الوزير جبران باسيل؟ ومن هو هذا الفريق الذي حصل على حصة بموضوع البواخر وكيف سمح الوزير المعني وهو وزير من فريق الوزير باسيل وامتداد لظله في وزارة الطاقة؟
 
الكهرباء الى مزيد من التعتيم / اكدت مصادر متابعة لملف الكهرباء ان السفينيتن التركيتين المستأجرتين ستتوقفان بشكلٍ كليٍّ عن الانتاج في اليومين المقبلين اذا لم تحل مشكلة الاعتمادات.
 
الاخبار - خطة الكهرباء تنضج: البواخر هي الحل! الاخبار / على ذمة مصادر رئاسة الحكومة، فإن لقاء الساعات الخمس بين الرئيس سعد الحريري والوزير جبران باسيل تمحور الجزء الأساسي منه حول خطة الكهرباء التي أعدتها وزارة الطاقة بالتعاون مع البنك الدولي. وعلى ذمة المصادر نفسها، يحسم ملخص الخطة بأن الحل الأقل كلفة للمرحلة الانتقالية يقضي بالاعتماد على بواخر إنتاج الكهرباء، وبإضافة باخرة جديدة إلى الباخرتين الموجودتين حالياً. هذه المعيات تنفيها مصادر الوزارة، متهمة مسوّقيها بالسعي إلى «السمسرة»!
 
حملة إعلامية إعلانية / انتشرت في العديد وسائل الإعلام الإلكتروني والتلفزيوني تقارير عن "انجازات" شركة كارادينيز التركية في مختلف أنحاء العالم. يذكر أن هذه الشركة هي مالكة البواخر المستأجرة أو التي في بال البعض استئجارها كحل جزئي لأزمة الكهرباء.
 
خطة الكهرباء: وداعاً للبواخر الجمهورية / اسعد بشاره بمجرد قبول مبدأ تشكيل لجنة وزارية لدرس خطة وزيرة الطاقة ندى بستاني، يكون «التيار الوطني الحر» قد تراجع خطوات بعد استئثارٍ بملف الكهرباء طال لسنوات وتخلّله مد وجزر واستئجار بواخر لتأمين الطاقة بكلفة عالية، كذلك تميّز باستبعاد الحل الدائم المتمثل بإنشاء معامل لتوليد الطاقة بنحو دائم للخلاص من ازمة الكهرباء، وكلفتها العالية على الخزينة والمواطن، إذ دفعت الحزينة في السنوات العشر الاخيرة عشرين مليار دولار كلفة عجز شركة الكهرباء، وتكبّد المواطنون فاتورة مضاعفة، ونشأت «مافيا» مولدات كانت تتقاضى قبل تركيب العدادات فواتير مضاعفة من المواطن.
 
كهرباء ٢٤/٢٤ ARIJ Social / يكشف التحقيق فشل الحكومات اللبنانية المتعاقبة في حل مشكلة الكهرباء. وعود متكررة لا تُنفذ وحلول مؤقتة تهدر مليارات الدولارات وتظل لبنان بلا كهرباء.
 
فضائح فساد المسؤولين اللبنانيين عالمية عبر نيويورك تايمز المدن / بلغت أزمة النفايات في لبنان ذروتها عام 2015، ولم تحل حتى الآن، وجلّ ما فعلته الحكومات المتعاقبة إبعاد القمامة عن الطرقات وتغليفها بأكياس بيضاء للتخفيف من أضرارها إلى الحد الأدنى. والأسوأ أنه تم اعتماد حلول آنية وغياب خطة مستدامة في أزمة لا تقتصر على جبال النفايات، بل تشمل المكبّات المفتوحة والحرق العشوائي في أماكن مأهولة.
 
البنك الدولي يضع شروط صارمة لتمويل خطة للكهرباء / كشف عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب ياسين جابر ان لـ”المركزية”: “أن شركتي GE Alstom الاميركية – الفرنسية و“Siemens الالمانية، أعربتا عن استعدادهما لبناء محطتين، الاولى في الزهراني والثانية في دير عمار، برعاية البنك الدولي”، لافتاً إلى “أن البنك الدولي واضح، وأمس أكد المدير الاقليمي للبنك ساروج كومار جاه، ان اي مشاركة او دعم او تمويل مشروط، ولا شيكات على بياض”.
 
الى البواخر من جديد / توقع مراقبون ان يؤدي تكليف وزير الطاقة مجددا وضع الحلول لمشكلة خطة الكهرباء الى العودة عاجلا ام آجلا الى حل وحيد متمثل بالبواخر التركية