هل يتنحى القاضي صوان؟ MtvLebanon / أفادت معلومات قناة الـ"ام تي في" أن قاضي التحقيق في جريمة المرفأ فادي صوان يعدّ ردّاً على طلب تنحّيه، وهو ليس في وارد التنحّي ونقابة المحامين أعدّت أيضاً ردّاً سترفض فيه طلب كفّ يد صوان.
 
"الحدث":اغتيال بجاني مرتبط بأدلة مصورة حول انفجار المرفأ الحدث / لا تزال التكهنات في اسباب اغتيال المصور جو بجاني سيدة الموقف بانتظار ما ستكشفه التحقيقات، فقد أفادت مصادر لقناة "الحدث" بأن اغتيال المصور جو بجاني مرتبط بأدلة مصورة حول انفجار مرفأ بيروت. وكانت كاميرا للمراقبة في المكان رصدت لحظة اقترب ملثمان من سيارة بجاني، ففتح أحدهما بابها وأرداه فيها قتيلا بالرصاص عند السابعة صباح اليوم في "الكحالة" ، وهو يعمل بشركة اتصالات ومعلومات، ومعتمد كمصور محترف لدى أحد الأجهزة الأمنية. وتشير المعلومات الأولية إلى أن احد الأشخاص اطلق بين 3 و4 رصاصات من مسدس كاتم للصوت، ثم لاذ مع شخصين آخرين معه بالفرار من المكان، بعد أن أخذ معه هاتف القتيل المحمول، وبعدها وصلت سيارة إسعاف نقلته إلى مستشفى في البلدة، فارق فيها الحياة. و أغلق عدد من الأهالي الطريق العام تزامنا مع قرع أجراس الكنائس تنديدا بجريمة اغتيال بجاني الذي اتضح أنه قتل على مرأى من أطفاله الذين كانوا في السيارة، وكان يهم بإيصالهم إلى المدرسة.
 
"الحدث":اغتيال بجاني مرتبط بأدلة مصورة حول انفجار المرفأ الحدث / لا تزال التكهنات في اسباب اغتيال المصور جو بجاني سيدة الموقف بانتظار ما ستكشفه التحقيقات، فقد أفادت مصادر لقناة "الحدث" بأن اغتيال المصور جو بجاني مرتبط بأدلة مصورة حول انفجار مرفأ بيروت. وكانت كاميرا للمراقبة في المكان رصدت لحظة اقترب ملثمان من سيارة بجاني، ففتح أحدهما بابها وأرداه فيها قتيلا بالرصاص عند السابعة صباح اليوم في "الكحالة" ، وهو يعمل بشركة اتصالات ومعلومات، ومعتمد كمصور محترف لدى أحد الأجهزة الأمنية. وتشير المعلومات الأولية إلى أن احد الأشخاص اطلق بين 3 و4 رصاصات من مسدس كاتم للصوت، ثم لاذ مع شخصين آخرين معه بالفرار من المكان، بعد أن أخذ معه هاتف القتيل المحمول، وبعدها وصلت سيارة إسعاف نقلته إلى مستشفى في البلدة، فارق فيها الحياة. و أغلق عدد من الأهالي الطريق العام تزامنا مع قرع أجراس الكنائس تنديدا بجريمة اغتيال بجاني الذي اتضح أنه قتل على مرأى من أطفاله الذين كانوا في السيارة، وكان يهم بإيصالهم إلى المدرسة.
 
بالصورة... سرقة "ماكدونالدز" زحلة وإفراغ صناديق المال! / أقدم 4 شبان مسلحين، ترجلوا من جيب شيروكي اسود اللون، من دون لوحات على اقتحام مطعم "ماكدونالدز" فرع زحلة، وقد افرغوا كل صناديق المال وهربوا إلى جهة مجهولة. وحضرت القوى الامنية إلى المكان وبدأت تحقيقاتها.
 
هل نجح المعرقلون في تعطيل التحقيقات بانفجار المرفأ؟ اينوما / تبلغ المحقق العدلي فادي صوان من محكمة التمييز طلب نقل الشكوى الى قاض آخر، وإلذي كان تقدم به الوزيران السابقان النائبان علي حسن خليل وغازي زعيتر ما ادى الى توقّف كل الجلسات المدرجة على جدول أعمال القاضي صوان، من المواجهة التي كانت مقررة اليوم بين المدير العام ل​أمن الدولة​ ​اللواء طوني صليبا​ والرائد جوزيف النداف الى الإستماع لوزير الأشغال السابق يوسف فنيانوس وصولاً الى جلسة حسّان دياب التي لن تحصل بسبب رفض الاخير لها. وهكذا تدخل التحقيقات في نفق لا يدري احد كيف ستخرج منه، سيما ان محكمة التمييز التي تبت عادة بطلبات كهذه من دون رئيس بعد ​تقاعد​ رئيسها القاضي جوزيف سماحه.
 
مصادر قضائية: من قال إن الادّعاءات ستقف عند هذا الحدّ؟ نداء الوطن / في مسار منفصل عن الصخب السياسي، يواصل المحقق العدلي القاضي فادي صوان السير بخطوات ثابتة في تقفي أثر المدعى عليهم الأربعة في جريمة المرفأ، رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب، والوزراء السابقين علي حسن خليل وغازي زعيتر ويوسف فنيانوس، ليؤكد إصراره على استدعائهم إلى الاستجواب أمامه وعزمه المضي قدماً في تحقيقاته تثبيتاً لصلاحيته القضائية في القضية بعد تجاهل مجلس النواب رسالته السابقة بهذا الصدد. وفي هذه "الرسالة" بالذات وجد على ما يبدو رئيس المجلس نبيه بري ضالته الدستورية لسحب البساط من تحت أقدام صوان، فعاد إلى "نبشها" وإعادة الاعتبار لها بوصفها "تؤكد صلاحية المجلس النيابي في النظر بالقضية، وتشكل نقطة ضعف في حجة صوان لا يمكن له تبريرها أو التملّص منها".
 
خليل وزعيتر لن يمثلا امام المحقق العدلي! الجمهورية / علمت «الجمهورية» انّ وزير المال السابق النائب علي حسن خليل ووزير الاشغال السابق النائب غازي زعيتر لن يمثلا عند الثامنة صباح اليوم أمام المحقق العدلي، ولن يوكلا محامٍ عنهما، في اعتبار انهما لم يتبلغا لا في منزلهما ولا عبر المجلس النيابي. وهما ينتظران مسار هذه القضية التي تحكمها صلاحيات المجلس النيابي والمواد الدستورية. وقد استدعى صوان رئيس الأركان السابق في الجيش اللواء المتقاعد وليد سلمان بعد غد الجمعة للإستماع الى إفادته بصفة شاهد.
 
المحقق العدلي سيستدعي يظهره التحقيق متورّطاً في جريمة انفجار مرفأ بيروت الجمهورية / فيما بات مؤكداً انّ مهمة المحقق العدلي شديدة الصعوبة بالنظر الى الاعتراضات السياسية التي قوبِل بها طلبه التحقيق مع الرئيس دياب والوزراء السابقين علي حسن خليل وغازي زعيتر ويوسف فنيانوس، أثيرت في الاجواء الداخلية تساؤلات حول ما اذا كان صوان سيتنحّى عن هذا الملف، ام سيمضي فيه، وفيما اعتبر سياسيون انّ وصول المحقق العدلي الى طريق مسدود، لا يُبقي أمامه سوى خيار التنحي، برزت آراء قضائية وسياسية اخرى داعمة للمحقق العدلي وتطالبه باستكمال التحقيق والذهاب فيه الى الآخر من دون التوقف عند اي اعتبار، او رضوخ لضغوط من هذا الطرف او ذاك. واكدت على أحقيته في استدعاء ايّ كان للتحقيق معه في هذه الجريمة الخطيرة، ورجّحت في هذا السياق إمكان مبادرة القاضي صوان الى توسيع بيكار الاستدعاءات، بحيث تشمل اسماء جديدة وفي مواقع مختلفة سياسية وغير سياسية.
 
إحتمالان في ملف التحقيق في انفجار المرفأ ! الجمهورية / تحدثت مصادر مواكبة لملف التحقيق العدلي عبر "الجمهورية" عن احتمالين: الأول، أن يصمد المحقق العدلي أمام الضغوط السياسية والطائفية التي يتعرّض لها، ويكمل في مهمته الى النهاية.
 
استدعاءات جديدة قريبا وزراء حاليون وسابقون وضباط في اجهزة امنية! الجريدة الكويتية / يبدو أن ما أقدم عليه المحقق العدلي، القاضي فادي صوان، حين ادعى على رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب و3 وزراء في جريمة انفجار مرفأ بيروت لن تتوقف أصداؤه قريباً، فهو قد فتح «صندوق باندورا» النظام السياسي الطائفي بكل حزازاته وتناقضاته، فتحول المُدعى عليه إلى «ممثل موقع رئاسة الحكومة»، وبات ممثلاً للطائفة السنية وموقعها في الدولة. وكشفت مصادر سياسية لـ «الجريدة» أن «القاضي صوان سيدّعي على شخصيات سياسية إضافية نهاية الأسبوع الجاري، ومنها وزراء حاليون وسابقون وضباط في أجهزة أمنية»، مشيرةً إلى أن «الاستدعاءات ستتواصل وستطال رؤوسا كبيرة في الدولة».