المرحلة الأولى من اقتراع المغتربين بدأت والتفاصيل بالأرقام

 
الانتخابات | 2018-04-27
انطلقت عند الساعة السادسة صباحًا بتوقيت بيروت، المرحلة الأولى من عملية تصويت اللبنانيين في الخارج والتي تجري لأول مرة في تاريخ لبنان.

وفي التفاصيل، الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان، كانتا المحطة الأولى في هذا الإقتراع التاريخي الذي يمارسه المنتشرون اللبنانيون الذين تسجلوا للإدلاء باصواتهم في الخارج في ست دول عربية هي: الإمارات العربية المتحدة، سلطنة عمان، جمهورية مصر العربية، المملكة العربية السعودية، الكويت وقطر باستثناء الأردن.

يبلغ عدد الناخبين في أقلام الاقتراع في الدول العربية الست: 12615 ناخبًا من أصل 82970 ناخبًا توزعوا على الشكل الاتي:

سلطنة عمان 296 ناخبًا. قلم واحد في مسقط.

الإمارات العربية المتحدة 5166. دبي 10 أقلام. أبو ظبي 3 أقلام الكويت.

الكويت 1878 ناخبًا. 5 أقلام.

المملكة العربية السعودية 3186 ناخبًا. جدة 3 أقلام. الرياض 5 أقلام.

قطر 1832 ناخبا. 4 أقلام في الدوحة.

جمهورية مصر العربية 257 ناخبًا عدد الأقلام واحد

 

وقد بلغ عدد المقترعين حتى الساعة الثامنة: الدوحة 103، أبو ظبي 78، الرياض 79، جدة 27، دبي 302 وسلطنة عمان 31

تستمر عملية الإقتراع في هذا اليوم لغاية الساعة الحادية عشرة بتوقيت بيروت بعدها يبدأ إحصاء عدد الناخبين، وتبقى الصناديق في عهدة رئيس المركز ليتم تسليمها الى شركة DHL، التي ستنقلها إلى لبنان.

وتنقل وزارة الخارجية والمغتربين مباشرة عملية الإقتراع طيلة ساعات التصويت المشار إليها أعلاه، ومن مختلف أقلام الإقتراع، وذلك من خلال غرفة عمليات أقامتها في مقرها. ويمكن لوسائل الإعلام كافة، المحلية والأجنبية، مواكبة هذه العملية في الوزارة.

 

يشار إلى أن السفارة اللبنانية في الأردن كانت ذكرت في بيان وجهته إلى أبناء الجالية أن "قانون الانتخابات ينص على فتح صندوق الاقتراع للمغتربين إذا أبدى 200 شخص أو أكثر رغبتهم في الاقتراع في الأردن. وبما أن عدد الأشخاص الذين أبدوا رغبتهم في الاقتراع في المملكة لم يتجاوز الـ90 شخصًا، فيتعذر قانونا فتح صندوق اقتراع في عمان. لذا يتوجب على الراغبين بالمشاركة في الانتخابات البرلمانية المقبلة التوجه إلى لبنان للاقتراع في دوائر نفوسهم".

Toyota
Toyota