جبور لإينوما: القوات ستشارك بكثافة في ٤آب!

 
تقارير | المصدر :إينوما - 2021-07-30

دعت منطقة بيروت في القوات اللبنانية للمشاركة في مسيرة حاشدة نهار الاثنين الواقع في 2 اب وفاء لذكرى ضحايا انفجار المرفأ. 

 

ما الهدف من هذا التحرك وهل تكتفي القوات اللبنانية بهذا اليوم أم ستشارك أيضاً في تحرك 4 اب؟

 

شدّد رئيس جهاز الاعلام والتواصل في حزب القوات اللبنانية شارل جبور على أنّ "يوم 4 اب هو محطة أساسية نسبة لحجم الدمار وهول الكارثة التي حلّت على بيروت عموماً واللبنانيين خصوصاً والتي بدورها هزّت ضمائر العالم". 

 

وفي حديث لموقع "إينوما"، يقول جبور أننا "معنيين قبل الذكرى السنوية الأولى لانفجار المرفأ وقد سخّرنا كل جهودنا للوصول إلى الحقيقة في ما يتعلق بهذا الموضوع بدءا بالمطالبة بلجنة تقصي حقائق دولية وصولاً إلى مسألة رفع الحصانات".

 

 

 

ويتابع جبور: "اليوم وأمام هذه الذكرى، نحن معنيون بأن نكون حاضرين وأردنا من خلال دعوتنا في 2 اب أي في مطلع الأسبوع المقبل بأن يكون هذا الأسبوع هو "أسبوع 4 اب" وليس فقط في يوم الذكرى أي في الرابع منه، مؤكداً أن "القوات ستكون متواجدة في المنطقة بحضور نواب الكتلة ووزراءنا السابقين وعلى المستويات كافة من قياديين وفعاليات المنطقة والمنظمات الخيرية"، مضيفاً: "سنكون إلى جانب الناس وأهالي الضحايا وبالتالي في كل محطات 4 اب". 

 

إلى ذلك، أكّد جبور على "حضور القوات بكثافة في 4 اب"، لافتاً إلى أنه "أردنا قبل بلوغ هذا اليوم أن نخصص لهذه المحطة شيئاً خاصاً من تنظيمنا أي القيام بعمل إضافي يترافق مع حضورنا في الرابع منه". 

 

 

 

 وعن موقف القوات من الحكومة الحالية، يؤكد جبور في حديثه لموقع "إينوما" أنه "تعاطينا منذ سنة ونصف إلى اليوم بكل مسألة الحكومة بطريقة لا نكلّف ولا نمنح الثقة ونعود ونؤكد أن هذا الموقف هو موقف موجه ضد الاكثرية الحاكمة وتحديدا العهد وحزب الله"، مشيراً إلى أننا "على قناعة تامّة بأن هذا الفريق السياسي أي 8 اذار وتحديدا الثنائي العهد-الحزب لا يفسحوا المجال أمام حكومة تقوم بالعمل المطلوب". 

 

 

 

ولفت جبور لموقع "إينوما" إلى أنه "في حال تشكلت الحكومة واستطاعت القيام بواجبها تجاه الناس من تخفيف لالامهم وأوجاعهم، عندها سنقوم انذاك في طبيعة الحال على تقييم كل ملف بملفه وكل عمل بعمله". 

 

ويتابع جبور: "إذا أحسنت الحكومة سنقول أنها أحسنت وسنثني على عملها، أما إذا فشلت سنواجهها ونعارضها ونكون لها بالمرصاد انطلاقاً من تموضعنا الوطني"، مشددا على أنه "سنتعاطى تبعاً لكيفية ادارتها ولكن بشكل مسبق لن نكون بموقع الداعم لهذه الحكومة انطلاقا من اعتبارنا بأنّ المشكلة الاساسية تكمن بالفريق المهيمن على السلطة والممسك بزمامها".

 

 

 

وتعليقاً على حرب البيانات الأخيرة بين القوات اللبنانية وتيار المستقبل، يأسف جبور "لكون هناك فريق سياسي يتهجم بشكل واضح وصريح على القوات"، قائلاً: "إن رئيس الحكومة السابق سعد الحريري في اللحظة التي كان يشتبك فيها مع العهد ويعتذر عن التكليف، انتقد القوات وقال اننا نريد تثبيت الفراغ".

 

 

 

ويسأل جبور: "هل يريدون منا أن نبارك حكم حزب الله وحكم الاكثرية؟"، معلناً أنه "تمنينا على الحريري منذ اللحظة الأولى وقلنا له بأن لا يكون في هذا الموقع بل نتمنى أن نكون سوياً في موقع من يستقيل من مجلس النواب وليس من يؤلف حكومة ". 

 

ويضيف قائلاً: "بدل قوله لنا أن موقفنا على حق وخير دليل على ذلك أنه اعتذر بعد 9 أشهر من تكليفه إلاّ أنه لا يزال مصرّاً على موقفه وكان قد قال بالفم الملآن في وقت سابق بأنه يملك فرصة ولا يريد أن يفوتها".

 

 

 

ويقول جبور مستغرباً: "أين هي في المرحلة الحالية وعن أي فرصة يتحدث؟".

 

 

 

وأردف: "لقد أثبت الحريري منذ اللحظة الأولى بأننا كنا على حق وأن المشكلة الأساسية تكمن مع هذا الفريق، فكيف يطلب منا أن نكلّفه أو أن نكلّف غيره وهو يعلم أن المشكلة مع هذا الفريق الذي كان يريد أن يشكل حكومة معه".

 

 

 

ويختم جبور لموقع "إينوما" قائلاً: "نحن على حق وهو على خطأ وبالتالي لا يريد أن يعترف".

Toyota
Toyota