يوسف الدويهي لـ "إينوما": كلمة الرئيس عون مناورة لمحاولة كسب رضى قسم كبير من المسيحيين... وهكذا يستعد "الأحرار" للإنتخابات!

 
تقارير | المصدر :إينوما - 2021-12-30

رأى أمين عام حزب الوطنيين الأحرار المحامي يوسف سركيس بهاء الدويهي أنّ "الدعوة إلى الحوار من قبل رئيسي الجمهورية والحكومة خارج إطار المؤسسات ليست سوى تهرّب من إلزامية القوانين وهدر للوقت، بحيث على المسؤولين كافة أن يكونوا تحت سقف القانون والدستور في الدرجة الاولى".

الدويهي وفي حديث لموقع "إينوما"، أكّد أنه "بالنسبة لنا إنّ أي عمل مسلّح في البلد هو عمل إجرامي".

وتابع: "تبعاً لما ذكرناه في بيان اليوم عقب الاجتماع الاسبوعي للمجلس السياسي في حزب الوطنيين الأحرار، فإن كلمة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لم تكن سوى مناورة لمحاولة كسب رضى قسم كبير من الشعب اللبناني وتحديدا قسم كبير من المسيحيين، باعتبارها ذرا للرماد في العيون".

أما عن رئيس الحكومة نجيب ميقاتي، أشار أمين عام "الأحرار" إلى أنه "لم نتفاجأ يوماً بقراراته لأنه يقوم دائماً على تدوير الزوايا، أي أنه يتعايش مع المشكلة ولا يقوم على حلّها وهذا ليس المطلوب في ظل هذه الظروف الصعبة".

وأردف: "المطلوب اليوم أن يكون هناك رئيس حكومة يملك رؤية واضحة ويكون صريحاً مع نفسه ومع اللبنانيين".

ورداً على سؤال عن الاستعدادات للانتخابات المقبلة، قال الدويهي في حديثه لموقع "إينوما": "إن الانتخابات محطة حتمية في مسيرة الأحزاب ككل، أي معيار للكشف عن تطور كل حزب أو تراجعه"، مشدداً على أننا "نتحضّر يومياً في العمل الحزبي لخوض أي استحقاق ينطرح".

وختم الدويهي لموقع "إينوما" بالقول: "هناك قرار متّخذ في الجبهة السيادية وحزب الوطنيين الأحرار يقتضي بجمع القوى المعارضة والقوى الثورية قدر المستطاع لإحداث تغيير في البلد وخوض الاستحقاق معاً".

Toyota