الرئيسية على مدار الساعة من دون تعليق أخبار محلية مقالاتنا أسرار شائعة مقالات مختارة لكل مقام مقال تكنولوجيا قضاء وقدر أخضر أحمر من نحن من نحن
 

ماذا بعد يومي 28 و29 تشرين الأول؟

 

Advertisement

Toyota
مقالات مختارة | المصدر :عكاظ - الكاتب :راوية حشمي 2021-10-24
Join Enooma Telegram Join Enooma Whatsapp

بعدما كسب المحقق العدلي في جريمة تفجير مرفأ بيروت القاضي طارق البيطار جولة جديدة على السلطة التي فشلت للمرة الثانية في كف يده عن القضية، فإنها لا تزال تعمل على قدم وساق لتنحيته.

 

فيما تشخص الأبصار إلى يومي 28 و29 تشرين الأول الجاري لجلستي التحقيق اللتين حددهما البيطار لمثول رئيس الحكومة السابق حسان دياب أمامه، واستجواب النائبين غازي زعيتر ونهاد المشنوق.

 

المعلومات التي باتت مؤكدة مفادها أن الثلاثي «دياب وزعيتر والمشنوق» لن يحضروا جلسات الاستجواب، وأن وتيرة الاتصالات السياسية بدأت ترتفع كلما اقترب موعد الجلستين المذكورتين، وسط انقسام سياسي واضح بين فريق رافض التدخل في عمل القضاء، وفريق مصر على الإطاحة بالبيطار وإزاحته عن الملف، إذ بدأ بتعطيل جلسات مجلس الوزراء، ووصل الأمر إلى تهديد عدد من عوائل شهداء المرفأ من قبل «حزب الله» رغم نفيهم للأمر، ولكن دعوة المتحدث باسم الأهالي إبراهيم حطيط إلى القاضي بيطار للتنحي، بعد سنة و3 أشهر من تجريم السلطة وحزب الله وتراجعه عن مواقفه بين ليلة وضحاها، خير دليل على حجم التهديد الذي تعرض له، ولهذه الغاية زار حطيط بضغط من «حزب الله» وزير العدل القاضي هنري الخوري، مع عدد من العائلات التي تعرضت للتهديد نفسه، وسلموه كتاباً موقعاً من مجموعة عوائل الشهداء طلبوا فيه تنحية البيطار، وتمت إحالته، بناء على طلبهم، على مجلس القضاء الأعلى.

 

وبالعودة إلى ملف التحقيق، فقد صادق المحامي العام التمييزي القاضي عماد قبلان على قرار مجلس الدفاع الأعلى الذي رفض إعطاء الإذن للبيطار بملاحقة المدير العام لأمن الدولة اللواء طوني صليبا، وعلى قرار وزير الداخلية بسام المولوي الرافض إعطاء الإذن لملاحقة المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم.

 

الواضح، أنه كلما أقدم البيطار على خطوة، تقدمت السلطة خطوتين، فماذا لو قطع البيطار مذكرات توقيف غيابية في حق كل من سيتغيب عن جلسات الاستجواب المنتظرة، على غرار ما حصل مع الوزير السابق يوسف فنيانوس والنائب علي حسن خليل؟

Toyota

ماريو عون: موقف رئيس الجمهورية الرافض لتنحية البيطار هو موقف دستوري وقانوني

عون : عندما اتولى مسؤولية لا اهرب بل اتابعها الى النهاية!

"أمل": كل الحديث عن مقايضات في الشأن القضائي لا أساس أو قيمة لها وهذا ما ترفضه الحركة ورئيسها

لا تسوية... ولا جلسات لمجلس الوزراء

هل بات "الثنائي" في حرج من أمره؟

كورونا لبنان... كم بلغ عدد الاصابات والوفيات اليوم؟
أي تغيير تسعى إليه جمعية "لايف"؟ >>
كم بلغ حجم التداول على منصة "Sayrafa"؟
قوى الامن تلقي القبض على عصابتين تنشطان في سرقة الدراجات الآلية
500 ألف جرعة من لقاح “فايزر” هبة فرنسية إلى لبنان


على مدار الساعة من دون تعليق أخبار محلية اينوما ستارز مقالاتنا فيديو مقالات مختارة لكل مقام مقال تكنولوجيا قضاء وقدر أفاق أخضر وأحمر
جميع الحقوق محفوظة لموقع
Enouma 2021
Site By OSITCOM LTD