سهيل_عبود

 
خاص اينوما- ويليام نون يرد على حطيط.. وتحرك مرتقب لأهالي ضحايا انفجار المرفأ اينوما / ريتا مقدسي
 
"سياسة استنسابية وباطلة"... ابراهيم حطيط: نحن بصدد الذهاب نحو طلب تنحية القاضي البيطار عن الملف /
 
سهيل عبود وطارق البيطار وسيف العدالة نداء الوطن / نجم الهاشم
 
القاضي عبود مدد إنتداب القاضي القزي لمحكمة التمييز العسكرية /
 
القاضي الذي قال لا... البيطار شخصية العام نداء الوطن / نجم الهاشم
 
رهان على حكمة «التمييزية» لفك اسر الحكومة وبري: لن امنح عون ما لا يستحق! الديار /
 
3 بنود على طاولة "المقايضة" و"الثنائي" يريد "قبع" عبّود! نداء الوطن /
 
خاص اينوما - عبود بين خيارين لا ثالث لهما /
 
حرب "الثنائي" تعود... فبعد البيطار يأتي عبود نداء الوطن /
 
تعيينات جديدة.. هل تكون الحل السحري؟ المركزية /
 
ابرز القضايا المطروحة على جدول "القضاء الاعلى" الجمهورية /
 
عون وميقاتي: يا عبّود أنقذنا! أساس ميديا / هذا المقال منقول عن موقع اساس ميديا التابع للنائب نهاد المشنوق وهو كسائر المقالات المنشورة في الموقع يعكس لا موضوعية في مقاربة ما يتعلق بتحقيقات انفجار المرفأ
 
هل الدفاع عن المسيحيين يكون بمهاجمة الناجحين منهم؟ ولماذا يستهدف التيار الموارنة الثلاثة؟ / توقف المراقبون عن استهداف التيار الوطني الحر لثلاث شخصيات مارونية تتولى وظائف مهمة في الدولة ويجمع على الاشادة بها سائر الاطرف السياسيين في لبنان.
 
عدوان التقى عبود في المجلس النيابي في إطار التنسيق المستمر والتعاون بين السلطتين التشريعية والقضائية /
 
فهمي: يكفي مراجعة بياناتهم بحقّ بعضهم البعض نداء الوطن /
 
مجلس القضاء الأعلى في حالة انعقاد دائم! /
 
إقتراح لمنظمة "المجالس الفرنكوفونية" بتعيين القاضي عبود رئيساً لها / عقد بعد ظهر اليوم في 23/11/2020 اجتماع عن بُعد، لمنظمة مجالس القضاء الاعلى الفرنكوفونية، ومقرها كيبيك، شارك فيه رئيس مجلس القضاء الاعلى القاضي سهيل عبود من مكتبه في قصر العدل في بيروت. تباحث المجتمعون في موضوع اللقاء الذي سيُعقد في كيبيك في 25 و26 تشرين الثاني 2021 حول "دولة القانون واستقلالية السلطة القضائية" وسُبل تعزيزها. وطرح المجتمعون ترشيح رئيس مجلس القضاء الاعلى في لبنان لترؤس المنظمة، علماً أن محكمة التمييز اللبنانية تترأس منذ السنة الماضية منظمة محاكم التمييز الفرنكوفونية.
 
القاضي سهيل عبود للتحرر من التأثيرات السياسية / أكد رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي سهيل عبود، أنه «يقوم بواجباته كاملة ولا يبحث عن خلافات مع أحد». وشدد لـ«الشرق الأوسط»، على أن «مجلس القضاء الأعلى قام بكل ما يمليه عليه الواجب وأنجز التشكيلات القضائية بكل استقلالية وفق قناعته وحرّيته، والكرة باتت في ملعب السلطة السياسية وليس عندنا». ورفض القاضي عبود الإيحاء بأن التشكيلات لم تراع مبدأ القاضي المناسب في المكان المناسب، وقال: «وضعنا معايير علمية وموضوعية للتشكيلات لم تكن موجودة، وأنجزنا في مجلس القضاء عملاً جماعياً ومتحداً، ونحن نتحمّل مسؤولية نتائج هذه التشكيلات نجاحاً أو فشلاً». وختم عبود قائلاً: «ليس لدي هدف أو غاية أخرى غير القضاء، والعمل على تحقيق الاستقلالية التامة للقضاء والتحرر من التأثيرات السياسية».